أهم الأخبار

تعرف على قرارات مجلس إدارة الأهلى عقب اجتماع اليوم

June 2, 2020

1/10
Please reload

الأخبار السابقة
Please reload

على مسئولية شوبير.. الدولة ترغب فى استئناف الدورى وعدم إلغائه

 

 

 

أكد الإعلامى أحمد شوبير، أن مسئولى الدولة المصرية يرغبون فى استئناف مسابقة الدورى، وعدم إلغائه، قائلاً: "على مسئوليتى مسئولو الدولة يرغبون وبجدية عودة استئناف مسابقة الدورى".

أضاف شوبير خلال تقديم برنامج "ملعب أون تايم" إنه من المنتظر أن تقوم اللجنة الخماسية برئاسة عمرو الجناينيى بتحديد مصير مسابقة الدورى سواء بالاستئناف أو الإلغاء وتحديد القواعد والشروط التى ستتبع فى أى قرار يُتخذ.ورغم مطالبة الاتحاد الأفريقى لكرة القدم "كاف"، لاتحاد الكرة المصرى بإرسال موقفه من استئناف مسابقة الدورى قبل يوم 5 مايو الجارى، إلا أن اتحاد الكرة لم يضع سيناريو أو تصورا حقيقيا لعودة الدورى حتى الأن.ويرغب اتحاد الكرة فى استكمال مسابقة الدورى العام هذا الموسم وعدم إلغائها تفاديا للخسائر الكبيرة، لكن فى نفس الوقت لم يضع اتحاد الكرة مواعيدا نهائية لعودة الفرق للتدريبات الجماعية بعد توقف وصل إلى شهر ونصف تقريبا، كما لم يحدد اتحاد الكرة موعدا رسميا لاستئناف المسابقة التى تم تعليقها بسبب أزمة تفشى فيروس كورونا.فى السياق ذاته، لم يستقر اتحاد الكرة على الملاعب التى سيقام بها الدورى وأن كان سيقام فى مدينة واحدة أو أكثر وكلها أمور بديهية يجب أن يحسمها اتحاد الكرة تحسبا لقرار عودة الدورى فى أى وقت.وأصدر اتحاد الكرة بيانا مؤخرا قال فيه أنه يمتلك خطة متكاملة لعودة الدورى دون أن تتضمن الخطة أى مواعيد أو ملاعب نهائية لعودة النشاط الرياضى، وجاء نص البيان كالتالى:"عقدت اللجنة المكلفة بإدارة الاتحاد المصري لكرة القدم برئاسة عمرو الجنايني، اجتماعا لمناقشة الإجراءات الواجب توافرها في حالة استئناف النشاط الكروي بحضور أعضاء اللجنة الخماسية ، الدكتور جمال محمد علي نائب رئيس اللجنة والدكتور أحمد عبد الله والدكتورة سحر عبد الحق ومحمد فضل أعضاء اللجنة و الدكتور محمد سلطان رئيس اللجنة الطبية ووليد العطار القائم بأعمال المدير التنفيذي و الدكتور محمود سعد المدير الفني للاتحاد.. وتم خلال الاجتماع استعراض عدد من "سيناريوهات" عودة النشاط في ظل المتغيرات اليومية لتقارير وزارة الصحة ومنظمة الصحة العالمية بالإضافة إلي خطاب الاتحاد الأفريقي لكرة القدم بالاستفسار عن إمكانية استئناف النشاط المحلي، كما استعرض الاجتماع تجربة عدد من الدول في هذا الشأن ، وتحديد الدور الواجب القيام به من جانب الاتحاد في هذا الشأن.وقام الدكتور محمد سلطان رئيس اللجنة الطبية خلال الاجتماع بعرض تقييم مخاطر عودة النشاط من خلال نموذج دولي معمول به من قبل منظمة الصحة العالمية ، وذلك قبل البت في قرار عودة النشاط ، في حين عرض د. محمود سعد المدير الفني للاتحاد دراسة فنية متضمنة كافة الجوانب، فيما قام عضو اللجنة الخماسية محمد فضل بعرض سيناريو العودة بعد تضمينه عددا من الجوانب الطبية والإدارية واللوجستية من أماكن اللعب وفنادق الإقامة وملاعب التدريب.. وقرر الاتحاد المصري لكرة القدم تقديم تلك الدراسة إلى الجهات المعنية لتكون محل استرشاد عند اتخاذ أي قرار يتعلق بعودة النشاط الكروي".

Share on Facebook
Share on Twitter
Please reload

الأخبار المتعلقة
Please reload